6 منصات عربية للعمل الحر

انتشرت في الآونة الأخيرة ثقافة العمل الحر بين الشباب في العالم أجمع، إذ بلغ عدد المستقلين الذين يعملون لحسابهم الخاصّ وفق منصّة “DDIY co’s” المُتخصّصة في تطوير الأعمال 1.1 بليون عامل مستقل… معلوم أن فيروس كورونا ساعد في زيادة تبني هذه الثقافة أو حتّى تجربتها من قِبل شريحة كبيرة من الشباب والبنات في الوطن العربي، وذلك بحكم فقدان الكثيرين منهم وظائفهم أو بقائهم في المنزل لشهور طويلة ورغبتهم في استثمار مهاراتهم لجني الأموال… راهنًا، حتّى مع عودة موظفين كثيرين إلى مقارّ عملهم، لا يزال الكثيرون يمارسون العمل الحر جنبًا إلى جنب وظائفهم الأساسية أو دراستهم…

منصات العمل الحر
بعض منصّات العمل يوفّر فرص التعاون بين المستقلين وأصحاب المشاريع، في العديد من المجالات
في السطور الآتية، مجموعة من المنصات العربية التي يذكر أصحاب المشاريع فيها شواغر العمل عن بُعد، الأمر الذي يُساهم في الإقدام على الخطوة الأولى والتقدم الى أحد تلك المشاريع:

• “مستقل”: تمثّل المنصة واحدة من منصّات العمل الحرّ الأكثر شهرةً في الوطن العربي، وتهدف إلى توفير فرص التعاون بين المستقلّين وأصحاب المشاريع في العديد من المجالات، كالأعمال الإدارية والاستشارية، ومشاريع تصميم الويب والجرافيك، والكتابة والترجمة، والمشاريع التعليمية والتربوية… تُدير شركة حسوب المنصّة، التي يتحقّق التسجيل فيها، بالمجان، مع استقطاع نسبة مئوية وقدرها 15% من كل مشروع ينفّذ.
• “أي خدمة”: تختلف المنصّة المذكورة عن سابقتها، فهي تتيح بيع الخدمات وشرائها، إذ يقوم الفرد المستقل بالتسجيل فيها وعرض الخدمات التي يستطيع تقديمها لروّاد الأعمال وأصحاب المشاريع، مع إضافة أسعارها، التي غالبًا تبدأ بـ5 دولارات أميركيّة. هناك العديد من الأقسام التي يحتوي الموقع عليها: التسويق الإلكتروني والتصميم والخدمات التقنية والخدمات الصوتية والكتابة والتسويق الإلكتروني…
• “خمسات”: هي منصّة من المنصّات التي ترجع ملكيّتها إلى شركة “حسوب”، ومشابهة لسابقتها، إذ يقوم المستخدم بعرض خدماته خلالها، مع الأسعار.
• “بييكاليكا”: تتوجّه المنصّة لفئات المصمّمين والمطوّرين، إذ تتيح لهم عرض وبيع قوالب التصاميم والأعمال الفنية ونماذج الويب التي تساعد أصحاب الأعمال، مثل: صفحات الويب وقوالب المدوّنات والشعارات وواجهات الغرافيك.
• “سوق فن”: يستهدف الموقع الأفراد الذين يمتلكون مهارات إبداعية يدويّة، مثل: الفنانين والحرِفيين، ويتيح لهم عرض منتجاتهم وبيعها من خلال المنصة، بأريحية. يتحقّق التسجيل في المنصّة بالمجان، فلا يقوم البائع بدفع أي مبلغ مالي للموقع إلا بعد شراء أحد المنتج، حيث يتم استقطاع نسبة مئوية ضئيلة آنذاك.
• “يريد”: هي إحدى الشبكات الشهيرة التي تجمع بين روّاد العمل الحر وأصحاب المشاريع، في مجالات الكتابة المختلفة والتحرير والتدقيق اللغوي والترجمة.

Share this post

No comments

Add yours