لسفر مريح..طبق القواعد التالية..

مع اقتراب نهاية العام، يرغب الكثيرون في قضاء العطلة في بلد جديد والاستمتاع بتجربة مختلفة، لكن ربما تتزاحم كثير من الأفكار المتعلقة بالرحلة من الحقائب وأكثر الأشياء التي ستكون في حاجة إليها خلال تلك الفترة.
صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، نشرت مقالا يتحدث عن استراتيجية السفر المريح من خلال تقديم مجموعة من النصائح يمكنها المساعدة في تقليل التوتر المتعلق بفترة ما قبل السفر، وهذا أبرز ما يمكن أن تحتاجه في رحلتك، سواء كنت مسافرًا في عطلة نهاية العام أو كنت ممن يعملون طوال العام ثم يحصلون على فترة راحة تمتد لأسبوعين يختارون قضاءهما في دولة أخرى.

1- حقيبة أصغر:

حاول أن تسافر وأمتعتك عبارة عن حقيبة ظهر لا تحوي الكثير، وإن كنت مسافرًا لفترة أطول من الأسبوع، خصص بضع ساعات من أجل غسل الملابس أو بضعة دولارات من أجل خدمة الغسيل.

2- خطط أقل:

تخطيط أقل توتر أقل. بالتأكيد أن يكون لديك مخطط لكل ثانية من رحلتك ربما يبدو كهدية لمستقبل عطلتك، لكنك ستشعر بالقلق والتسرع حيال وجهتك التالية.

بالطبع يجب أن يكون لديك قائمة بالأشياء التي تريد القيام بها، لكن يجب أن يكون هناك قدر من المرونة. عليك أن تضع في عقلك أنك لن تتمكن من مشاهدة جميع الأماكن، لذا استمتع بما يمكنك بلا تسرع، كما أن التخطيط الأقل يمكنك من البقاء فترة أطول في المناطق التي تنال إعجابك، والمغادرة من الأماكن التي لا تنال استحسانك في وقت أسرع.

3- على مهل:

هذه هي النقطة الصعبة، فالتجول في 15 مدينة خلال 14 يومًا سيجعلك في وضع صعب. مثلًا حاول البقاء ثلاثة أيام في كل مكان؛ لأن هذا يوفر لك مزيدا من الوقت للاستمتاع بنكهة المكان واتخاذ قرارك سواء بالبقاء أو التوجه لمكان آخر.

4- اترك هاتفك يعمل:

أي شيء متعلق بالعمل قم بإطفائه، لكن دع الإنترنت يعمل. عليك الإبقاء على تطبيقات مثل خرائط جوجل وترجمة جوجل ومواقع الحجوزات إلى جانب تطبيقات التراسل؛ وذلك من أجل البقاء على تواصل مع أحبائك وقتما تريد.

5- التطبيقات الصحيحة:

عليك انتقاء التطبيقات الصحيحة التي تبقي عليها أثناء رحلتك، ينطبق هذا على تطبيقات السفر، مثل: خرائط وترجمة جوجل، وأيضًا تطبيقات الحجوزات .
المصدر: صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية

Share this post

No comments

Add yours