روائع معمارية وحلول ذكيّة لمشاكل المدن السكنيّة

الهندسة المعمارية كانت وما زالت عبر آلاف السنين السبيل لتزويد البشر بالملجأ والسكن وتقديم الحلول الذكيّة لمشاكل المُدن السكنيّة، لم تفشل الهندسة المعمارية أبدًا في إبهارنا بتقديم المألوف من سقف وأربع حيطان بشكل غير مألوف ومدهش يحمل الابتكار والإبداع في كل لبنة من لبناته وكل ركن من أركانه.

ولا يخفى عن أحدنا دورها في بناء الحضارات والأمم، بل أن أغلب ما يبقى من تلك الحضارات، يبقى على شكل روائع معمارية تخلد ذكراها في التاريخ، واليوم أحدثكم عن دورها في المستقبل من خلال سبعة ابتكارات ستُبهرنا بأشكالها المعقدة والغريبة، وفي نفس الوقت ببساطتها في تقديم حلول لحاجاتنا الأساسية.

البرج الخفيّ

نعم كما يُشير الاسم تمامًا، يخطط مكتب GDS الذي يشرف على تصميم ناطحة السحاب هذه لتكون غير مرئية بالرغم من طولها الذي سيبلغ 453 مترًا في السماء، يُطلق عليه مصمموه Infinity Tower والفكرة ببساطة تعتمد على نظام من الكاميرات والشاشات ليظهر البرج للمارّة بشكل خفيّ بحيث تلتقط الكاميرات المنظر من جهة وتعرضه الشاشات في الجهة الأخرى فيبدو للناظر كأنه يستطيع النظر من خلاله.

مبنى الحلوى

من البديهي أن أغلب ناطحات السحاب يحاول مصمموها تصميمها بشكل يجعلها تصل لأعلى ارتفاع ممكن، ولكن الوضع ليس كذلك مع هذا المبنى، إذ عمد المُصمم Joseph Di Pasquala في تصميم هذا المبنى إلى جعله يبدو على شكل قطعة حلوى ولكنه في الأصل مستوحى من إحدى رموز الحضارة الصينية القديمة. يتكون المبنى من 33 طابقًا بطول 138 مترًا وفي منتصفه فتحة بعرض 47 مترًا ويُطِل على نهر Zhujiang الشهير في الصين. يُعد المبنى أكبر مركز لتداول الأسهم في العالم (40 مليار يورو سنويًّا) وبلغت تكلفته 50 مليون يورو.

قلعة البحر

سعى الهولنديون على مرّ السنيين إلى بناء مبانيهم على حافة الشواطئ، ولكن هذه المرّة قرروا الاقتراب أكثر ببناء مجمّع سكني مُكوّن من 60 شقة فاخرة داخل البحر ليكون الأول من نوعه في أُوروبا كلها. المبنى ما زال قيد التنفيذ ولكنه يُبيّن مدى الطموح لدى مصمميه فالمجمع بأكمله يطفو فعليًّا فوق الماء.

بيت الشجرة

يعرفه الصِّغار واليوم يرغب فيه الكِبار أيضًّا، مبنى غير مألوف تمتد أركانه بين الأشجار وفي نفس الوقت يصعب تمييزه عنها. المنزل يُصور احلام الطفولة وفي نفس الوقت يقدمها بشكل عصري رائع.

الجسر الدوّار

الجسر كما يظهر من الصور يقدم فكرة جديدة لعبور المشاة والدراجات الهوائية، حيث يقدم لهم تجربة فريدة من نوعها داخل النهر بحيث يمكنهم العبور أثناء دورانه ليتمكنوا من الاستمتاع بأكثر من منظر للنهر والمدينة معًا.

الملجأ

هذه المهاجع المصنوعة من الورق والقطن للمصمم Shigeru Ban تُعد فكرة مبتكرة حاز صاحبها على جائزة Pritzker لتصميمه العصري الذي يوفر حلًّا بسيطًا ورخيصًا في حالات الطوارئ والكوارث والذي تم استغلاله فعليًّا في كارثة فوكوشيما وتسونامي اليابان الأخيرة.

المبنى المنفتح

المبنى الأكثر انفتاحًا في العالم يقع في الدنمارك، حيث يُعد المبنى موطنًا لمنظمة خاصة بذوي الاحتياجات الخاصة لذلك فهو مصمم ليكون سهل الوصول إليه والاستخدام دون أي حواجز أو عوائق من أي نوع كما أنه يستهلك طاقة أقل بنسبة 40% من المباني المشابهة.

Share this post

No comments

Add yours