التمديد في آجال المشاركة في مسابقة “فلّم في دارك” إلى 8 جوان 2020

مدّدت الجامعة التونسية لنوادي السينما في آجال المشاركة الخاصة بمسابقة “صناعة أفلام التّحريك بتقنية الأطر الثّابتة” المندرجة ضمن التظاهرة الرقمية “فلّم في دارك”، وذلك إلى يوم 8 جوان 2020.
وتُرسل الأعمال عبر البريد الالكتروني cinema.fi.7oumetna@gmail.com مرفقة باسم المشارك ورقم هاتفه وعنوانه الشخصي. وينبغي ألا تتجاوز مدة الفيلم 90 ثانية.
وتُنشر الأعمال للتصويت لجائزة الجمهور بداية من يوم 9 جوان، ثم سيقع الإعلان عن النتائج يوم 14 جوان. واختار المنظمون إسناد جائزتين لأفضل عملين: جائزة لجنة التّحكيم (700 د) وجائزة الجمهور (500 د) التي ستكون عبر التّصويت لاختيار أفضل فيلم من بين الأعمال المشاركة، إذ ستعرض على الصّفحة الرّسمية لمشروع السّينما في حومتنا على فايسبوك.
وأطلقت الجامعة التونسية لنوادي السّينما هذه التظاهرة الرقمية “فلّم في دارك”، يوم 9 ماي الحالي. وتألّف برنامج التّظاهرة من ورشة تدريب حول صناعة أفلام التحريك بتقنية الإطارات الثابتة “STOP MOTION” التي تنطلق من الفكرة إلى التنفيذ.
وسعيا من الجامعة لتكريس مبدأ “الثّقافة للجميع” وبدعم من مشروع تفنن، تونس الإبداعية وفي إطار مشروع السينما في حومتنا 2020، أمن المختص في تقنيات تصوير “الأطر الثابتة” زياد العيفة تدريبا في شكل حلقات مصوّرة بداية من يوم السّبت 9 ماي، وذلك بهدف تمكين المشاركين من مختلف تقنيات في هذا الاختصاص (صناعة الشّخصيات – الدّيكور- الحركة – الصّوت – التّركيب …)، إضافة إلى تقديم المواد والوسائل التي يمكن استخدامها لصناعة فيلم التّحريك وتطويره داخل المنزل ودون الحاجة إلى إمكانيات كبرى وتجهيزات ضخمة.
وقد اختارت الجامعة التونسية لنوادي السّينما التّكيّف مع الوضع الصحي العام في البلاد والتّواصل مع نواديها ومختلف هواة السينما والفنون في كلّ جهات البلاد في هذا الظّرف الذي حتّم تأجيل وإرجاء عديد النّشاطات والتّظاهرات التي كانت الجامعة بصدد إنجازها أو بصدد التّحضير لها وتعلم متابعيها باستئناف نشاطها العاديّ فور تجاوز هذا الوضع.

Share this post

No comments

Add yours